شحن مجاني للطلبات فوق 600 ريال

ما اهمية الحصول على كرسي طعام لرضيعك وانواعه واستخداماته؟ دليلك للشراء

 إبتسامة الأطفال ترسم السعادة على وجوه آبائهم وأمهاتهم، تسعى دائمًا الأمهات إلى جعل أطفالهن يشعرون بالراحة والمرح، عن طريق توفير كل سبل الرفاهية والراحة التي تجعلهم يستكملون يومهم بحب وسعادة.

 

فى المقالة التالية سنقدم لكم الدليل الشامل للعلامة التجارية ماركة شيكو للأطفال، مع بعض النصائح الهامة للأم أثناء إطعام طفلها، ومراحل تدريب الطفل على الجلوس، و كيف تختارين كرسي الطعام المناسب لطفلكِ.

 

فى البداية سعى البعض لتكوين علامات تجارية كبيرة فى العالم، لتخدم فقط منتجات الأطفال المختلفة لينمو الطفل بصحة وسعادة، من تلك العلامات التجارية ماركة شيكو للاطفال التي اُنشئت في عام 1958 فور ولادة طفل المخترع ومطور الأجهزة الصيدلانية "بيترو كابيتلي" الذي كرس كل جهده ووقته في تصميم منتجات خاصة بالأطفال ثم بادر بعدها بإنشاء ماركة شيكو التي تقدم منتجات ومستلزمات الأطفال بجودة عالية وكذلك أدوات التمريض وغيرها من المنتجات.

 

شيكو، أكبر ماركة مواليد في أوروبا، وهي جزء من مجموعة أرتسانا العالمية، وهي شركة شاملة ومتكاملة لنمط الحياة تشمل كل ما تحتاجه لرعاية جميع أجيال العائلة، من أنظمة رضاعة المواليد إلى المستحضرات التجميلية والمستلزمات الطبية.

 

لأكثر من 50 عاماً كانت شيكو رمزاً للامتياز، تيمناً باسم مؤسسها ابن بيترو كاتيلي الاول إنريكو، ماركة شيكو (التي تلفظ كي-كو) قد ظلت نواة الماركة لمجموعة أرتسانا.

 

حيث إشتهرت تلك العلامة التجارية بسرعة كبيرة بسبب حلها لمشكلة معاناة الأمهات في رعاية الأطفال، كما أنها نشرت نفوذها في دول كثيرة يصل عددها في الوقت الحالي إلى 120 دولة حول العالم ليشعر مئات الملايين من الأطفال بالراحة والسعادة، السبب الأساسي للشهرة الكبيرة التي تلقاها ماركة شيكو هي “معمل السعادة” وهو أشبه بمنظومة مكونة من آباء وأمهات وأطباء متخصصين في طب الأطفال الموجود في مقر العلامة التجارية يعمل بكل جهد على البحث وإبتكار أجهزة جديدة تساعد الأمهات في توفير الراحة لطفلهن.

 

فبعد إتمام صغيركِ الستة أشهر الأولى من عمره، تبدأ مرحلة جديدة ومختلفة في حياتكما، لقد تطورت قدراته إلى حد كبير، إذ يبدأ في اكتشاف يديه ويحاول الإمساك بالأشياء، قد يتمكن من الجلوس نصف جلسة بمفرده أو مسنودًا، وتتطور حواسه بشكل كبير، خاصة حاسة التذوق، إذ يبدأ في التعرف على أطعمة ومذاقات جديدة بخلاف الحليب، وتبدأ ملامح شكله وشخصيته في الوضوح.

 

 

مراحل تدريب طفلك الرضيع على الجلوس

يؤكد الخبراء على ضرورة تخصيص مكان محدد لإطعام الطفل الرضيع به، مع تدريبه على تناول الطعام بيده، كخطوة أولى في بداية تعليمه الاعتماد على نفسه وإنجاز مهامه الصغيرة بمفرده، ولتسهيل الأمر عليكِ وتجنب مزيد من الفوضى، ينصح مستشاري " بزورة " بشراء كرسي الطعام المخصص للأطفال الرضع منذ بداية الشهر السابع من عمر صغيرك.

 

 

متى يجلس الطفل

يتعلم الطفل عادةً الجلوس بمفدره في العمر ما بين الأربعة إلى السبعة أشهر، أي بعد أن يكون قد تمكن من الدوران ورفع رأسه عالياً، وستتطور مهارته في الجلوس عند بلوغه للشهر الثامن من عمره ليتمكن من الجلوس بمفدره لبضع دقائق، وقد يسقط بعد مرور الدقائق بسبب عدم اهتمامه بالجلوس لوقت أطول.

 

 

ما هو كرسي الطعام العالي

هو عبارة عن قطعة أثاث تستخدم من أجل إطعام الأطفال الرضع والأطفال الذين يتعلمون المشي في سن صغيرة. ويكون هذا الكرسي مرتفعاً بمسافة مقبولة عن الأرض، حيث يتمكن الشخص البالغ من إطعام الطفل بالملعقة بكل راحة من الوضع واقفاً.

غالباً ما تكون قاعدة الكرسي كبيرة لزيادة مستوى ثباته، وفى الأعلي يحتوي على صينية تكون متصلة بذراعي كرسي الأطفال المرتفع، وهي تسمح للبالغ بوضع الأطعمة عليها لكي يأكل منها الطفل أو لكي يتم إطعام الطفل منها باستخدام الملعقة، وغالبًا ما تحتوي كراسي الأطفال العالية على أحزمة مقاعد لتثبيت الطفل بالكرسي.

كما يستخدم مقعد معزز مع المقعد المعتاد لتعزيز ارتفاع الطفل بالشكل الكافي، وتكون بعض الكراسي المعززة مجرد قطعة بلاستيكية بسيطة ومتجانسة، كما أن هناك كراسي أخرى أكثر تعقيدًا ويتم تصميمها بحيث يمكن طيها، وهي تشتمل على صينية يمكن فصلها.

 

 

متى يجلس الطفل على كرسي الطعام العالي

دوماً ما تنصح مصانع كراسي الأطفال العالية بعمر الطفل المناسب للجلوس، والذي يكون عادةً عند بلوغ الطفل للشهر السابع من عمره، ولكن بسبب اختلاف تطور كل طفل عن الآخر، يجب الانتظار حتّى يصبح الطفل جاهزاً ومتمكناً  من الجلوس، إذ لا ينصح بالاستعجال على جلوس الطفل على الكرسي لغايات سلامته، ويمكن تحري علامات جاهزية الطفل للجلوس في الكرسي العالي بسهولة، إذ يكفي أن يكون متوازناً ومتحكماً عند جلوسه، حتّى إن كان يميل قليلاً إلى جوانبه، وأن يتمكن من رفع رأسه عالياً.

 

 

ما أهمية كرسي الطعام للاطفال الرضع؟

  • يساعد على تعليم الطفل الجلوس بمفرده، وينمي مهاراته الحركية عندما يحاول مد يديه للإمساك بالطعام وتناوله بنفسه.
  • يعود الطفل على تناول الطعام في وضع الجلوس، وهو أمر ضروري لتجنب إصابته بالشرقة أو الاختناق.
  • يقلل من الفوضى التي قد يحدثها صغيركِ، عند محاولته لتناول طعامه بنفسه في أي مكان آخر بالمنزل.
  • يجعل تناول طعام الطفل أكثر متعة، ويفتح شهيته عندما يجلس في المستوى نفسه على الطاولة مع والديه ويشاهدهم وهم يتناولون الطعام أمامه.
  • يساعد على تطوير عادات طعام جيدة لطفلكِ، مثل تقبل الطعام الموجود على الطاولة والالتزام بتناول الطعام مع أفراد الأسرة في أوقات محددة.

 

ما هي مواصفات كرسي الطعام؟

هناك أنواع وأشكال مختلفة لكراسي الطعام المخصصة للأطفال، فمنها البلاستيكي والخشبي والمعدني، وأغلب الأنواع يمكن طيها بسهولة، عدا الخشبي فهو غير قابل للطي، وجميع الأنواع تكون مزودة بقاعدة عريضة وثابتة حتى لا ينقلب الطفل منها مهما زادت حركته أثناء الجلوس به، وإليكِ أشهر أنواع كراسي الطعام لتختاري منها ما يناسبكِ.

  1.  كرسي الطعام العالي: هو أكثر الأنواع انتشاراً، وهو كرسي مبطن بالإسفنج الناعم، وبه حزام أمان لمنع انزلاق الطفل، بالإضافة إلى سنادات عالية للقدمين الصغيرتين، ويكون مزودًا بطاولة أمامية لوضع الطعام عليها وتحتوي على مكان مخصص لكوب الماء، ويمكن تعديل ارتفاع الكرسي بما يتوافق مع ارتفاع طاولة الطعام الرئيسية، ومن أشهر أنواعه " كرسي الطعام العالي بوكيت لانش جادي ، و كرسي الطعام العالي بولي ماجيك بابريكا ".
  2. كرسي الطعام الأرضي: سيناسبكِ هذا النوع إذا كانت أغلب جلساتكم على الأرض، فهو مصنع دون أرجل، ويمكن أيضًا تثبيته على كرسي طاولة الطعام، وبه أحزمة أمان لمنع انزلاق الطفل، وهو صغير الحجم وسهل الحمل والتخزين، لذا فهو مثالي في حالة السفر.
  3.  كرسي الطعام دون طاولة أمامية: وهو يشبه كرسي الطعام المرتفع الاعتيادي، ولكن لا يوجد به طاولة أمامية، إذ يتيح للطفل الجلوس مع جميع أفراد الأسرة وتناول الطعام على طاولة الطعام الرئيسية، الأمر الذي يحبه الطفل عندما يشعر أنه يجلس ويتناول طعامه مثل الكبار، وهو مناسب حتى سن 6 سنوات.

 

 

كيف تختارين كرسي الطعام المناسب لطفلكِ؟

عندما يتعلق الأمر بأطفالنا، فإن الأمان هو العامل ذو الأولوية الأولى في الاختيار، لذا تحققي من الوزن الأقصى الذي يتحمله الكرسي، وتأكدي من جودة ومتانة المواد المصنوع منها الكرسي حتى يتحمل حركة طفلك وشقاوته.

تأكدي من المرحلة العمرية المصمم لها الكرسي قبل اتخاذ قرار الشراء، فقد يعجبكِ كرسي معين وتفاجئين بأنه مناسب لمرحلة عمرية أكبر من سن صغيرك.

 

 

من أين يمكنكِ شراء كرسي الطعام؟

ستجدين أنواعًا وأشكالًا مختلفة من كراسي الطعام في موقعنا " بزورة كوم " مع امكانية الشحن والاسترجاع، وبأسعار اقتصادية للغاية. 

 

 

انتبهي عزيزتي الأم

الكراسي العالية للاطفال قد تتمتع بالكثير من الخصائص المريحة لطفلك ولكي ايضاً، ولكن انتِ في الواقع لن تستخدميها كلها ولكن الكرسي المخصص للطعام من الضروري الحصول عليه لمساعدتك على التصرف مع الطفل بسهولة، لانها تتميز بميزات عدة مثل العجلات المركبة على الكرسي لتجعل من السهل عليك تحريكها لاي مكان تريدين، كما ويمكنك تعديل ارتفاعها وفقاً لنمو طفلك وبالتالي يظل الطفل دائماً بنفس الارتفاع أمام طاولة الطعام التي تجلسون عليها بغض النظر عن حجمه، وستجدي مقاعد لها مسند للقدمين، كما يوجد أنواع من هذه الكراسي يمكن طيها أو حتى تحويلها الى طاولة للعب ايضاً، وبعض الانواع يمكن فك وتركيب الطاولة منها والبعض الاخر له طاولة كبيرة حيث يكون لها مكان مخصص لوضع كوب الماء ثابتاً.

بالنسبة للخامات المصنوعة منها هذه الكراسي فهي مختلفة لتناسب جميع الاذواق والمتطلبات اليومية فمنها الخشبي ومنها البلاستيكي أو المعدني، لكن اعلمي أن النوع الخشبي منها بوجه عام ليس من الانواع القابلة للتعديل.

لا تقلقي من سقوط الطفل من على الكرسي فهذه الكراسي تكون مصممة بعناية وحرص بحيث تكون قاعدتها عريضة وثابتة وبالتالي لن ينقلب ابداً بسهولة حتى ولو ظل الطفل بحركة دائمة. ومن المفضل تشجيع الطفل على الجلوس بهدوء على مقعده.

 

 

فى النهاية تعرفي على طرق اطعام الاطفال

 قد تواجه الأم بعض الصعوبات أثناء تقديم الطعام لطفلها كأن يرفض تناوله، أو لا يعجبه تناول الطعام الصحي، وبإمكانها اتباع هذه الطرق للتخلص من هذه المشكلة وهي:

  1. وضع الطعام بأدوات مائدة مخصصة للأطفال والتي تحتوي على الرسومات الجميلة والألوان الزاهية، وكذلك تغيير بأنواع الطعام وألوانه بالطبق نفسه.
  2. جعل الطفل بعد عمر السنة يأكل لوحده حتى يتشجع حتى وإن أحدث فوضى حوله، فيمكنك التنظيف لاحقاً وبالمقابل إسعاد الطفل وإطعامه بالطريقة التي يحبها.
  3. عدم تقديم الحلوى أو العصائر قبل الوجبة حتى لا تسد شهيته.
  4. إعطاء الطفل قطع الفواكه والخضار بيده ليأكلها دون الحاجة لهرسها بالطريقة التقليدية عند بلوغ الطفل عامه الأول.

 

ختاماً نقول

ترغب كل أم بأن يكون طفلها ومولودها الغالي في غاية الأناقة والجمال، لذا تعمد بأن تؤمن له أفضل وأجود المستلزمات التي تجعله جميلاً وبهياً. نفخر في موقع بزورة.كوم موقع التسوق الإلكتروني للأطفال والأمهات، بأن نؤمن لك كل ما تحتاجينه أنت وطفلك من مستلزمات، كما نقدّم لك مجموعة واسعة من أفضل الماركات العالمية الرائدة وبأفضل الأسعار، فضلاً عن المعلومات التثقيفية التى تساعدك فى تربية طفلك ومتابعة حملك بإشراف أطباء مستشارين بكافة تخصصات المرأة والطفل. كل هذا على موقع واحد حيث يقوم فريقنا المحترف باختيار المنتجات الأنيقة والمناسبة والمريحة لك ولصغارك الأحباء.

يمكنك الشراء من موقعنا بصورة مباشرة، ونضمن لك دفع آمن وسهل وخدمة إرجاع سريعة وأسعار اقتصادية للغاية. فقط تمتّعي بالشراء من على بزروة.كوم واختاري كل ما يناسبك ليصلك الى منزلك بسرعة وراحة وأمان.

 

اتركي تعليقاً

يرجى ملاحظة أنه يجب الموافقة على التعليقات قبل نشرها

ما الذي تبحثين عنه على موقعتا؟

سلة التسوق