أمهاتنا الغالية، الطلبات بعد تاريخ 23 رمضان توصلكم بعد العيد

تعرفي معنا على مراحل الولادة الطبيعية و نصائح لتسهيل الولادة الطبيعية

تعرفي معنا على مراحل الولادة الطبيعية و نصائح لتسهيل الولادة الطبيعية

تعتبر عملية الولادة الطبيعية واحدة من أقدم الحالات الطبية التي تحدث للنساء منذ بدء التاريخ.

وعلى الرغم من أن الولادة تعتبر واحدة من أقدم الأمور التي تحدث للنساء في العالم، إلا أن عملية التطور الطبي والعلمي جعلت عملية الولادة أسهل ومختلفة الى حد بعيد عن ما كان يحدث في الماضي.

لكن لا يعني هذا أن الولادة والمخاض لا تحمل في داخلها العديد من الأسرار القادرة على جعل الأمر أسهل على الأم والجنين. ويعرف قطاع قليل من الناس حول العالم عن هذه الأسرار.

وتقول العديد من المختبرات العلمية والجامعات المتخصصة في طب النساء أن عملية الولادة تعتبر واحدة من أكثر العمليات الحيوية التي يقوم بها الجسم إدهاشاً للعقل حتى يومنا هذا.

ونستعرض من خلال هذا الموضوع عملية الحمل والولادة الطبيعية بكل ما تحمله هذه العملية من إدهاش للعقل وإثارة للمشاعر واقتراب من عظمة الخالق – عز وجل – في قدرته على خلق الجسم البشري.

 

 

ما هي الولادة الطبيعية ومتى تحدث؟

الولادة الطبيعية هي عملية خروج الطفل من رحم الأم بعد مرور فترة زمنية معينة. ولإطلاق لقب (الولادة الطبيعية) على عملية الولادة يجب أن تتم بشكل طبيعي دون أي نوع من أنواع الجراحة. لكن يمكن أن تتم عملية الولادة بوجود عوامل مساعدة مثل وجود الأطباء أو طواقم التمريض المتخصصة.

وتحدث الولادة الطبيعية عادة في الأسبوع السادس والثلاثين من الحمل، أي بعد دخول المرأة في الشهر التاسع للولادة. وفي بعض الحالات الطبية تتأخر الولادة عن الحدوث. ما يدفع الأطباء للتدخل لتسريع وتيرة الولادة.

أيضاً قد تحدث الولادة الطبيعية قبل الوقت المتوقع لها. ما يدفع الأطباء أحياناً لوضع الطفل فيما يسمى (الحضانة) وهي منطقة مجهزة لمحاكاة رحم الأم لحين وصول الطفل الى الفترة الزمنية التي يصبح مهيأ فيها للخروج واستقبال الحياة للمرة الأولى.

وهناك العديد من التعقيدات الطبية التي قد تدفع الأطباء في النهاية لاتخاذ قرار الابتعاد عن الولادة الطبيعية والاتجاه للولادة القيصرية. وفي الولادة القيصرية يقوم الأطباء بإحداث شق في منطقة الرحم لإخراج الطفل بسلام. لكن ما هي الحالات التي يجب معها أن نتجنب الولادة الطبيعية؟

 

 

حالات تجنب الولادة الطبيعية

  • يجب تجنب الولادة الطبيعية في حالة المشيمة المتقدمة أو المنزاحة لدى الأم. في هذه الحالة يجب على الأطباء المتابعين لحالة الأم إتخاذ القرار بتجنب الولادة الطبيعية واللجوء للولادة بالعملية القيصرية.
  • وجود عدوى أو التهابات لدى الأم يمكن أن تنتقل للطفل وتؤذيه. في هذه الحالة يكون استمرار وجود الطفل في رحم الأم يشكل خطراً كبيراً عليه ويجب على الأطباء إجراء جراحة لاستخراج الطفل على الفور.
  • إذا قرر الأطباء من خلال الاشعة والتحاليل أن حجم الطفل أكبر من حجم الحوض لدى المرأة. في هذه الحالة يستحيل اخراج الطفل من الحوض بطريقة طبيعية ويجب تجنب الولادة الطبيعية في هذه الحالة على الفور.
  • إذا كان وضع الطفل لا يسمح بالمرور من الحوض. مثل أن يتخذ الطفل وضع جانبي أو أن تكون رأسه لأعلى. وغيرها من الأوضاع التي لا يمكن معها تنفيذ الولادة الطبيعية.
  • في حال التفاف الحبل السري حول رأس المولود فيجب على الفور التدخل الجراحي من أجل اخراج الطفل قبل أن تسوء الأمور. وفي هذه المرحلة يجب أن يكون التدخل الجراحي فوري أو على حسب ما يحدد الأطباء من أجل انقاذ الطفل.
  • إذا طالت الولادة الطبيعية عن الوقت الطبيعي وتعقدت بالشكل الذي لا يسمح باستمرارها. ويكون على الطبيب في هذا الوقت أن يقوم بالتدخل الجراحي السريع من أجل أنقاذ الأمور واستخراج الطفل من خلال العملية الجراحية.
  • في حال لاحظ الأطباء المعالجين انخفاض ضربات القلب لدى الجنين أو شعور الأطباء بتوقف الطفل عن الحركة ما يلزم ضرورة التوقف عن محاولة اخراج الجنين بالطرق الطبيعية والقيام بعملية ولادة قيصرية لإخراج الجنين من الرحم.
  • في حالة تأخر الطلق عن الحدوث أو تسرب الماء الأمنيوسي مع تأخر الطلق الطبيعي في هذه الحالة يجب على الطبيب التدخل الجراحي على الفور من أجل انقاذ الوضع وإخراج الطفل باستخدام الجراحة.

 

والأن بعد أن عرفنا سوياً ما هي العوامل التي قد تمنع الولادة الطبيعية. تعالوا نتعرف على مراحل الولادة الطبيعية.

 

تجربة تسوقية فريدة في بزورة.كوم

 

 

مراحل الولادة الطبيعية

  1. المرحلة الأولى للولادة يمكن تسميتها المرحلة الكامنة. وفي هذه المرحلة تبدأ مرحلة انقباضات الرحم وتبدأ الانقباضات بسيطة وسهلة وقد يختلط الأمر على العديد من الأمهات خاصة الأمهات في المرة الأولى للولادة أو النساء الذين ليس لهن خبرة في أمور الحمل والولادة. لكن مع الوقت تزيد وتيرة الانقباضات حتى يصل اتساع الرحم الى ١٠ سم وفي هذه المرحلة تزيد الانقباضات وتكون مؤلمة بدرجة كبيرة. وعند النساء في المرات الأولى للولادة قد تستمر هذه المرحلة لمدة حوالي ١٢ ساعة متواصلة. لكن لا يمكن الجزم بهذه المدة فهي تختلف في كل مرة ولادة عن السابقة لها ما يجعل كل حالة ولادة مختلفة عن الأخرى.
  2. المرحلة الثانية للولادة يمكن تسميتها المرحلة النشطة، وتبدأ هذه المرحلة بوصول الطفل الى قاع الحوض المتسع. وفي هذه المرحلة يجب على الأطباء القيام بالمتابعة الحثيثة لحالة الأم والطفل على حد سواء لأن أي انخفاض في المعدلات الحيوية للطفل أو الأم قد تهدد حياة كليهما على حد سواء. وتستمر هذه المرحلة من ٢ الى ٣ ساعات وقد يضطر الأطباء في هذه المرحلة الى عمل شق في منطقة العجان من أجل تسهيل خروج الطفل.
  3. أما المرحلة الثالثة فتعتبر المرحلة السهلة في الولادة وهي مرحلة خروج المشيمة. ويمكن للطبيب المتابع لعملية الولادة – أو القابلة المسئولة عن الولادة – أن تقوم بتدليك بطن الأم وأعطائها بعض الأدوية من أجل تسهيل عملية اخراج المشيمة من الرحم بأقل قدر ممكن من الألم. من المهم أيضاً إعطاء بعض الأدوية التي تقلل فقد الدم عند الأم ما يساعد على اخراج المشيمة بأقل قدر ممكن من التعقيدات والمشاكل.

 

والأن بعد أن تعرفنا سوياً على خطوات وإجراءات الولادة الطبيعية. هناك العديد من الاسرار التي يمكن من خلالها تسهيل الولادة الطبيعية وتخفيف آلامها، وهذا ما سنتناوله معكم من خلال هذه الفقرات.

 

 

طرق تسهيل الولادة الطبيعية

  1. تعتبر ممارسة الرياضة واحدة من أهم وأسهل الأمور التي يمكن من خلالها تسهيل عملية الولادة الطبيعية. لكن يجب أن ننبه الأم لضرورة ممارسة الرياضة الخفيفة حتى لا يتأثر الطفل بأي رياضات عنيفة تمارسها الأم.
  2. إذا كانت ممارسة الرياضة صعبة خاصةً في الفترة الأخيرة قبل الولادة فيمكن للأم الاكتفاء بممارسة المشي لفترات متوسطة أو طويلة على حسب قدرتها. ويساعد المشي على تسهيل خطوات الولادة الطبيعية القادمة.
  3. من الأمور الهامة التي يجب على الأم القيام بها أن تقوم بالجلوس في حوض به ماء ساخن أو الاستحمام بماء ساخن لفترة طويلة نسبياً. يساعد هذا الأمر على زيادة اتساع الحوض بسهولة عند رغبة الأطباء في توسيع الحوض من أجل استقبال الطفل الجديد.
  4. من المهم للغاية استخدام تقنيات التنفس الصحيحة وتنظيم عملية التنفس من أجل تسهيل القدرة عند الأم على الدفع من اجل اخراج الطفل.
  5. من المهم أن تتخذ الأم وضعيات مريحة عند الجلوس والاستلقاء والنوم من اجل تسهيل الأمور عليها في فترة الولادة. كما يجب على الأم الاستماع لتعليمات الطبيبة المتابعة بشكل جيد للوصول لحالة ولادة طبيعية سهلة ومريحة وبدون أي مخاطر.
  6. من المهم سؤال الطبيبة عن ما اذا كانت ترغب في إعطاء أدوية تساعد على الطلق من أجل تسهيل عملية دفع الطفل في الفترات الأخيرة قبل الولادة.

 

وأخيراً تسأل الكثير من الأمهات عن ما اذا كانت هناك العديد من الاسرار التي يمكن تداولها بخصوص تخفيف آلام الولادة الطبيعية. وبالفعل هناك العديد من الأمور التي يمكن القيام بها والتي يمكن من خلالها تخفيف آلام الولادة الطبيعية. فما هي؟

 

 

طرق تخفيف الام الولادة الطبيعية

  1. يمكن تخفيف آلام الولادة الطبيعية من خلال ابرة الظهر (الإبيديورال).
  2. يمكن استخدام التخدير الموضعي من أجل تخفيف ألم الولادة الطبيعية لكن طبعاً يجب أن يتم هذا الأمر من خلال الاستعانة بالأطباء المتخصصين في هذا المجال.
  3. يقوم بعض الأطباء باستخدام غاز الضحك. وهو تكنيك غربي يستخدمه الأطباء في أمريكا وأوروبا من أجل تخفيف أعباء الولادة الطبيعية على الأم.
  4. يؤمن أيضاً الأطباء في أمريكا وأوروبا بأن المشاركة الإيجابية من الزوج أثناء الولادة حيث يتم السماح له بالدخول مع الأم في غرفة العمليات وذلك من أجل دعمها نفسياً لأن تواجده الإيجابي بجوارها أثناء الولادة حيوي و مهم بدرجة كبيرة.

 

وهكذا نكون قد استعرضنا معكم  مراحل الولادة الطبيعية كلها. وما هي الأمور التي يجب على الأم أن تراعيها قبل الوصول لمرحلة الولادة الطبيعية. بالإضافة لتقديمنا العديد من الأسرار والنصائح الهامة التي من شأنها تقليل الألم الخاص بالولادة الطبيعية. بالإضافة للعديد من الأمور التي يجب على الأم القيام بها من أجل تسهيل وتسريع عملية الولادة والمرور بها بأسهل واسرع الطرق والوسائل.

 

إذا أعجبكم الموضوع نرجو منكم مشاركته مع الأمهات المقبلات على الولادة قريباً. أو الأمهات الراغبات في معرفة أهم الفوارق بين الولادة الطبيعية وبين الولادة القيصرية ومتى يجب على الأطباء أتخاذ القرار بالتحول من الولادة الطبيعية الى الولادة القيصرية. المعلومات الواردة في هذا التقرير ستفيد العديد من الأمهات في اتخاذ قرار الولادة الصحيحة والمناسبة. لا تبخلوا بمشاركته.

 

 

اتركي تعليقاً

يرجى ملاحظة أنه يجب الموافقة على التعليقات قبل نشرها

ما الذي تبحثين عنه على موقعتا؟

سلة التسوق