• +566 4774 9930; +566 4774 9940
  • ALL WEEK FROM 9 AM TO 9 PM

الأمراض الشائعة عند الأطفال الرضع و كيفية علاجها و الوقاية منها

بواسطة Bzoora Store في May 09, 2019

لا يوجد ما هو أغلى من الطفل تسعى الأم للحفاظ عليه وتوفير الحنان والرعاية الكافية له، يجب أن تحرص الأم على حماية الطفل من الأمراض خاصةً فى عامه الاول، فتلك الفترة يكون فيها الطفل أكثر عرضة للاصابة بالأمراض.

تدخل الأم فى حيرة شديدة عندما يعجز الطفل عن ممارسة حياته بشكل طبيعى، وتدخل فى دوامة من الحيرة والتساؤلات الكثيرة عندما يمرض، لكن لا بأس من هذا فدائماً ما يوجد الحل وفى الانتظار.

يقدم هذا المقال أكثر 5 أمراض يتعرض لها الطفل فى سنته الأولى، مع أعراضها وأسبابها وكيفية الوقاية والعلاج منها، حتى تستطيع الأم الحفاظ على ابنها سليما وحمايته من الأمراض.

 

 

نزلات البرد عند الاطفال

تعتبر نزلات البرد من أكثر الأمراض انتشاراً بين الأطفال، وتتكرر وبكثرة لديهم نظراً لعدم قدرة جهاز المناعة على المقاومة لعدم اكتمال بنائه بشكل كامل، لذلك فهو لا يعمل بكل قوته حتى يتصدى للمرض.

 

ما هي نزلات البرد

نزلات البرد هى عبارة عن فيروس يصيب الطفل فى الجهاز التنفسى وخاصةً الجزء العلوى منه، بحيث لا يقوى الطفل على التنفس بشكل جيد وسليم، كما يؤدى به بالعديد من المشاكل الاخرى.

تنتشر الفيروسات بكثرة خاصةً فى فصل الشتاء وتنتقل إلى الطفل بصورة مباشرة أو غير مباشرة، مثل التعرض للأشياء ولمسها وهى غير نظيفه، أو التقاط شئ وأكله من الأرض وغيرها من التصرفات التى تصيب الطفل بالفيروس وبنزلات البرد.

 

اعراض نزلة البرد

تظهر الأعراض التى تدل على أن الطفل مصاب بنزلة البرد فى مثل تلك التصرفات، حيث يقوم بـ :

  1. العطس بشكل مستمر وكثيف، وتعتبر تلك العلامة من العلامات المميزة جداً لمن يعانى من نزلة برد.
  2. سيلان الأنف، وهو ما يعرف بالرشح، فالطفل الذى يصاب بسيلان فى الأنف غالباً وبشكل كبير يعانى من نزلة برد، فيكون السيلان بغزارة وفى أوقات كثيرة، حيث تخرج الأنف عن سيطرة الطفل.
  3. انسداد الأنف، أو ما يعرف بالزكام، وتنسد أنف الطفل ولا يقوى على التنفس أو النوم خاصةً فى الليل، حيث يشعر بضيق فى التنفس مما يسبب له أزمة أيضاً فى عدم القدرة على تمييز الروائح من بعضها.
  4. شعور الطفل بالارهاق الشديد فى جسده بشكل عام، وعدم القدرة على التحرك بشكل طبيعى، بالإضافة إلى احتقان الحلق، حيث يتسبب فى ألم شديد يعانى منه الطفل يجعله غير قادر على تناول المأكولات والمشروبات.
  5. ارتفاع درجة حرارة جسد الطفل عن المعدل الطبيعى و هو 37 درجة مئوية، بجانب ضعف صوته وعدم قدرته على الكلام، والشعور بالصداع الدائم فى الرأس.

 

اسباب الاصابة بنزلات البرد

  1. يعد الهواء من المسببات الرئيسية لنزلات البرد، فقد يحمل العديد من الميكروبات والرزاز إثر عطس أو سعال أحد الأشخاص وانتقاله إلى الطفل.
  2. أو أن يأخذ الطفل حماماً دافئاً ثم يتعرض بدون قصد إلى تيار هوائى بارد، فهذا شائع ويحدث كثيراً.
  3. الأسطح الملوثة ولمس الطفل لها من شأنها أن ينقل البكتيريا والجراثيم التى تعتليها إلى الطفل، خاصةً إن كان كثير الحركة واللعب.

 

علاج نزلات البرد عند الاطفال

ينقسم القضاء على البرد الى وصفات منزلية سريعة التحضير وكذلك استخدام عقاقير وأدوية، ويمكن أن تلجئى لكلاهما حتى تضمنى شفاء الطفل تماماً من نزلات البرد و منها:

  1. شرب السوائل وتحضيرها بشكل مستمر للطفل، حتى يعوض ما يفقده من جسمه من مياه فى الرشح أو الحمى.
  2. تحضير المشروبات الدافئة والساخنة للطفل، فهى تساعد على تقليل الاحتقان الذى يشعر به ويهدئه ويجعله قادر من جديد على تناول المأكولات والمشروبات دون أى مشكلة.
  3. تناول قسط كافي من الراحة، فالجسم فى حالة إرهاق بسبب الفيروس، لذلك وجبت الراحة حتى يستعيد الجسد عافيته من جديد.
  4. تناول ملعقة من العسل يومياً، فهو لديه القدرة على شفاء الناس من الكثير من الأمراض * فيه شفاء للناس *.
  5. من الحلول الطبية هى تناول عقاقير ومسكنات بعد استشارة الطبيب، وهى من شأنها أن تجعل طفلك يشعر بالراحة والتحسن بعض الشئ اتجاه الألم الذى يشعر به فى رأسه وحلقه.
  6. أخذ الحقن التى تساعد على القضاء على الفيروسات بشكل أسرع وأنجح من العقاقير والأدوية الأخرى.
  7. تناول الأدوية التى تساعد طفلك على التخلص من الرشح والسعال، وأخذ النقاط التى تقوم بفتح انسداد الأنف حتى يتسطيع الطفل التنفس بصورة طبيعية.

 

ما هى طرق الوقاية من نزلات البرد ؟

  1. الحرص على غسل أيدى الطفل بالماء والصابون يومياً وبشكل مستمر على مدار اليوم، تجنباً لبقاء الفيروسات والجراثيم على يديه وكذلك ملابسه.
  2. عدم التقاط أى أشياء من الأرض ووضعها بالقرب من الفم، ويلزم تنظيف المنزل بشكل دائم ويومى مما يسمح للطفل بمساحة للعب والتحرك دون تقييد.
  3. الحفاظ على نظام غذائى جيد للطفل يحميه من الأمراض والجراثيم المحيطة به، وتقوى جهاز المناعة الخاص به لمكافحة الأمراض.
  4. الاستمتاع بالنوم وأخذ قسط كافى من الراحة والهدوء ليلاً، الأمر الذى يجدد نشاط الطفل ويقوى من أجهزته العضوية التى تحارب الأمراض ونزلات البرد والفيروسات.

 

 

الحمى عند الاطفال

 

ما هى الحمى ؟

الحمى هى ارتفاع درجة حرارة الجسم عن المعدل الطبيعى لها، حيث أن درجة حرارة الجسم الطبيعية 37 درجة مئوية، وهى تتراوح فى معظم أوقات اليوم فهى ليست ثابتة.

ولكن لا تعتبر الحمى مرضاً شديداً فى حد ذاته، إلا أنه إذا تم التعامل معها بشكل خاطئ فإنها ستتحول إلى مرض خطير يصيب طفلك ويهدد حياته، لذلك يجب الحرص عند التعامل مع الحمى.

 

اعراض ظهور الحمى عند الطفل

  1. كما أشرنا ارتفاع دائم فى درجة حرارة الطفل، وشعور الطفل بالاضراب عن الطعام وعدم الرغبة فيه.
  2. الشعور بالبرد حتى وإن كان فى فصل الشتاء.
  3. زيادة الحساسية لدى الطفل وكثرة التعرق فى كثير من الأوقات، والاصابة بالخمول والتعب والارهاق الذى يلزم الطفل الفراش.

 

اسباب اصابة الاطفال بالحمى

  1. يعتبر من أشهر الأسباب التى يصاب الطفل بالحمى بسببها هى مقاومة الجهاز المناعى له للميكروبات والجراثيم، فتلك المعركة التى يخوضها الجهاز المناعى تساعد على ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  2. بداية التسنين للطفل، ففى تلك الفترة ترتفع درجة حرارة الطفل ويشعر بألم وإزعاج كبير فى ذلك الوقت، لذلك يجب معرفة كيفية التعامل مع الطفل في مرحلة التسنين وتوفير مستلزمات الأسنان مثل عضاضة الاسنان و فرشاة الاسنان.
  3. تناول بعض الاطعمة الفاسدة والمسممة، فترتفع درجة حرارة الجسم فى محاولة مقاومة تلك الجراثيم والفيروسات
  4. الاصابة بالجفاف من الاسباب التى تؤدى بطفلك إلى الاصابة بالحمى.

 

كيف علاج الحمى عند الاطفال ؟

وجب عليكى ضرورة التوجه إلى الطبيب واستشارته فيما أصاب طفلك، واتباع كل الخطوات والتعليمات التى ينصح بها، وقد ينصح ببعض الأدوية المضادة والتى تعمل على قتل البكتيريا والجراثيم فى الجسم.

ويجب متابعة الطبيب ومعرفة الجرعات التى يجب أن يأخذها طفلك، لأن مثل تلك الأدوية من شأنها أن تضاعف الأمراض وتسبب مشاكل فى الكلى للطفل، لذلك يجب أن يصرف العلاج بالجرعات بواسطة الطبيب.

ومن الممكن أن ينصح الطبيب الطفل بالراحة وتناول المشروبات الساخنة والدافئة فقط، لأنه سيكون فى حالة لا يحتاج فيها لعلاج أو عقاقير، كل ما فى الأمر أن الجسم يقاوم الفيروسات وليس فى حالة خطرة أو تستدعى تناول أى أدوية.

 

ما هى طرق الوقاية من الحمى ؟

  1. الحرص باستمرار على غسل أيدى الطفل فى كل وقت، وتوفير مستلزمات النظافة الخاصة به بشكل دائم معه فى أى وقت.
  2. عدم لمس الأشياء الموجودة فى الأرض أو المعلقة أو الموجود خارج إطار المنزل، لتجنب الإصابة بالجراثيم والميكروبات.
  3. تجنب لمس الانف أو الفم أثناء العطس أو السعال، والاحتفاظ بالمناديل والمعقم بشكل دائم معكى لحماية طفلك من الجراثيم.
  4. عدم مشاركة الطفل للأطباق أو المعالق أو الأكواب أو ما يمكن أن يستخدمه بشكل شخصى حتى لا تتنقل العدوى إليه عن طريق التلامس والاستخدام.

 

 

الاسهال عند الاطفال الرضع

 

ما هو الاسهال

يعانى الكثير من الأطفال من مشكلة الإسهال، خاصة فى السنين الأولى له، ويعتبر الاسهال من وسائل الجسم التى يتبعها للتخلص من الميكروبات والجراثيم، إلا أنه مرض قد يبدو أنه عادى إلا أنه قد يصل بالطفل إلى حافة الموت.

حيث أثبتت الدراسات أن % 1.5 من الاطفال سنوياً يموتون بسبب الإسهال، وهو عبارة عن إخراج البراز بغير شكله الطبيعى، على شكل بول أو بشكل مندفع وسريع عكس الشكل والمعدل الطبيعى، فإذا استمر الامر عدة أيام أصبح مرضاً ولزم استشارة الطبيب.

 

اسباب الاسهال عند الاطفال

  1. العدوى : يمكن بمنتهى السهولة أن يصاب طفلك بالعدوى من خلال الهواء أو التلامس الذى يحدث مع الأشخاص الاخرين، ويمكن أن تكون عدوى فيروسية والذى يسبب تلك الحالة من الالتهابات فى المعدة.
  2. التسمم الغذائى : فكما ذكرنا الاسهال من الوسائل التى يستخدمها الجسد لطرد الجراثيم والميكروبات، لذلك يعمل الجهاز المناعى على محاربة تلك الجراثيم وطردها من الجسد.
  3. تناول الأدوية : وهنا تأتى أهمية الطبيب عند إعطاء أى دواء للطفل، فيجب استشارة الطبيب حتى لا تحدث للطفل أى مضاعفات أو آثار جانبية تؤدى به إلى الإسهال.
  4. الاصابة بالقولون العصبى : من الصعب فى ذلك السن الصغير تشخيص ما يعانيه طفلك بأنه قولون عصبى، إلا أنه تم ثبوت علمياً أنه من إحدى مسببات الاسهال لدى الطفل، ويكون الإسهال فى تلك الحالة مزمن.

 

كيفية الوقاية و علاج الاسهال عند الاطفال

  1. المحافظة على أثاث المنزل والأسطح نظيفة، حتى لا تنتقل العدوى والميكروبات إلى الطفل، غسل أيدى الطفل بشكل مستمر وبشكل خاص قبل الأكل وبعده.
  2. تجنب التلامس مع الحيوانات فقد تكون محملة بالجراثيم والميكروبات الضارة التى تؤدى بالطفل إلى الإصابة بالإسهال.
  3. غسل الفاكهة والخضراوات جيداً قبل إعطائها لطفلك ليتناولها.

 

 

مرض الصفراء عند الاطفال

 

ما هو مرض الصفراء ؟

من الامراض التى تلازم الطفل عند ولادته هو مرض الصفراء، فهو مرض ناتج عن زيادة نسبة مادة البيليروبين فى جسد الطفل، وهى مادة يفرزها الجسد نتيجة تكسير كرات الدم الحمراء القديمة حتى يتم استبدالها بالجديدة.

وعند ولادة الطفل لا يزال الكبد بطبيعة الحال لا يعمل بشكل جيد ومنتظم، فالكبد هو المسئول عن طرد تلك المادة من الجسم فى البراز، إلا أنها تبقى فى جسم الطفل بعض الوقت، فيطغى على العديد من أعضاؤه اللون الأصفر.

 

اعراض مرض الصفراء عند الاطفال

  1. تحول لون عين الطفل المولود إلى اللون الأصفر.
  2. يتحول لون الجلد الأصلى للطفل إلى اللون الأصفر.
  3. انعدام الرغبة لدى الطفل للرضاعة.
  4. حدوث تشنجات فى بعض الأحيان للطفل، بالإضافة إلى نزيف.
  5. سرعة تنفس الطفل وعدم انتظام النفس لديه، بجانب ظهور كدمات زرقاء فى عدة مناطق من جسده.

 

انواع مرض الصفراء

تنقسم الصفراء إلى صفراء فسيولوجية، وهو مرض الصفراء الذى ينشأ بشكل طبيعى وعادى نتيجة تفتيت كرات الدم الحمراء واستبدالها، ويتم التخلص منها بشكل طبيعى من خلال البراز.

وهناك الصفراء المرضية، والتى تحدث نتيجة لعدة أسباب سيتم ذكرها فى الاسطر القليلة التالية.

 

اسباب مرض الصفراء عند الاطفال

هناك العديد من الأسباب التى تؤدى بالاصابة بمرض الصفراء، وهى:

  1. لبن الام نفسه ، فالرضاعة الطبيعية قد تسبب فى المرض نتيجة لزيادة نسبة بعض المواد الموجودة فى حليب ثدى الأم والتى لا يتسطيع الطفل تحملها.
  2. وجود نزيف داخلي للطفل وقد يحدث ذلك أثناء الولادة، بالإضافة إلى إمكانية إصابته بعدوى فى الدم أو نقص فى الأكسجين يؤدى به إلى ذلك المرض.
  3. وكما قلنا عدم قدرة الكبد على ممارسة مهامه بشكل طبيعي، فتظل مادة البيلوروبين فى جسد الطفل إلا أن يعمل الكبد بشكل طبيعى وتطردها فى البراز خارج جسد الطفل.

 

علاج مرض الصفراء عند الاطفال حديثي الولادة

لا يوجد علاج بعينه فى مرض الصفراء، فإما أن يترك المرض يأخذ دورته فى جسم الطفل ثم يتم طرده فى مدة تتراوح بين الأسبوعين أو الثلاثة أسابيع، وإما يمكن اللجوء إلى إعطاء مزيد من المكملات عن طريق الوريد للطفل.

ويمكن تبديل دم الطفل بدم جديد، ولكن تلك الحالة يتم استخدامها إذا ساءت الأمور بشكل كبير لدى الطفل حديث الولادة.

 

كيفية وقاية الطفل من الصفراء

  1. المتابعة مع المستشفى بشكل جيد ومستمر فى الأيام الأولى من الولادة.
  2. قياس نسبة البيلوروبين فى جسم الطفل وعمل جدولة له.
  3. فحص دم الطفل والتأكد من خلوه من الأجسام المضادة ومعرفة فصيلته.

 

 

الامساك عند الاطفال

 

ما هو الامساك؟

يعتبر الإمساك إحدى الامراض الشائعة للطفل الصغير، ويظهر ذلك عليه واضحاً من عدم قدرته على إخراج البراز بشكل مريح، حيث تظهر على وجهه علامات المعاناة والألم عند القيام بالتغوط.

الإمساك هى تلك الحالة التى يشعر بها الطفل نتيجة اضطراب سرعة وحركة المعدة والأمعاء، والشعور بالرغبة فى إخراج البراز إلا أنه يخرج بصعوبة، وقد يؤدى إلى سقوط بعض قطرات الدم نتيجة جرح فى بطانة فتحة الشرج، لذلك يجب المتابعة مع الدكتور من أجل المحافظة على صحة طفلك.

 

اسباب الامساك عند الاطفال

لا توجد أسباب محددة لإصابة الطفل بالإمساك، فإما قد يكون بسبب طعام مسمم، او أن يكون بسبب عدوى بكتيرية نتيجة التلامس أو أكل شئ فاسد أو استعمال أدوات مستعملة من قبل.

ويمكن أن يكون بسبب قلة شرب السوائل وعدم تغذية الجسم بالمعدل المطلوب منها.

بالإضافة إلى امتناع الطفل عن دخول الحمام والانتقال بشكل مفاجئ من الحليب الطبيعى إلى الحليب الصناعى، مما يسبب غازات وانتفاخات لدى الطفل.

 

علاج الامساك عند الاطفال الرضع

  1. تزويد الطفل بكل الفاكهة والخضراوات الغنية بالألياف كذلك اللبن
  2. استخدام المركبات والأدوية الملينة للبراز، والتى تجعل حالة خروجه من جسم الطفل سهلة، وألا يكون صلب وكبير الحجم حتى لا يؤدى إلى إصابة بطانة فتحة الشرج لدى الطفل.
  3. استخدام كذلك الأدوية المسهلة للبراز اما عن طريق الفم أو الحقن.
  4. تدليك بطن الطفل بشكل مستمر، لأن هذا يساعد على إرخاء عضلات البطن بشكل كبير.

 

 

شاركينا برأيك...

يرجى ملاحظة أنه يجب المراجعة و الموافقة على التعليقات قبل نشرها


العودة إلى أعلى الصفحة