• شحن مجاني لكل الطلبات الى كل مناطق المملكة                                                                                                    
  • +966 56 030 0328

أطعمة صحية و تفيد حليب الأم

بواسطة Bzoora Store في April 23, 2019

تحرص الأم على توفير العناية الكاملة لطفلها الرضيع حديث الولادة، حيث تبدأ فى تجهيز كل ما يخصه من مستلزمات تساعدها على تربيته بصورة سليمة، و لينمو أمام أعينها بشكل صحي دون أضرار.

ويعتبر الغذاء هى أولى الأشياء التى تهتم بها الأم، حيث تتابع بصفة مستمرة الطبيب لمعرفة ما هو الغذاء المناسب له الذى يساعده على النمو فى مختلف مراحل تكوينه، وأيضا ما يجب أن تتجنبه من أطعمة من شأنها أن تحدث به ضرر ما.

ويعتبر أهم طعام يجب أن يتناوله الطفل الرضيع منذ مولده هو حليب الأم، حيث أن حليب الأم به العديد من الفوائد التي يحتاجها الطفل فى بداية تكوينه، لينمو بشكل صحى وسليم دون أضرار أو أمراض.

ونظراً لأهمية لبن الأم، فإن هذا المقال يستعرض أهم الأطعمة التى يجب أن تحرص الأم على تناولها، الأمر الذى يضاعف من فائدة الحليب، ويزيد من حليب الثدى المقدم للطفل الرضيع.



فوائد حليب الأم

من أهم الأغذية التى يجب أن يتناولها الطفل الرضيع، ويمكن تعويضه بالحليب الصناعى، إلا أنه يسبب العديد من المشكلات للطفل الرضيع مثل الانتفاخات وزيادة الوزن عن المعدل الطبيعى وكذلك الغازات، لذلك ينصح إطعام الطفل حليب الأم، ويرجع ذلك إلى :

  1. يحتوي حليب الأم على العديد من المعادن و الكالسيوم و العناصر الغذائية الأخرى التى يحتاجها الطفل بشكل رئيسى فى عملية النمو، وكذلك يحتوى على نسبة كافية من البروتين والسكر والملح التى يحتاجها الطفل الرضيع لعملية النمو.
  2. تمتلك الأم مضادات للأمراض والجراثيم التى تنتقل من الأم للطفل من خلال الرضاعة الطبيعية فى الحليب، مما يقيه من الأخطار التى تداهمه فى البداية نظراً لضعف جهازه المناعى.
  3. عند ولادة الطفل يكون جهازه المناعي ضعيف، لا يقوى على مقاومة الأمراض، إلا أن حليب الأم الطبيعي يساعد على تقوية الجهاز المناعى، بشكل يساعد الطفل على النمو بشكل صحى وسليم.
  4. الحليب الصناعي كما ذكرنا يسبب عدة أضرار للطفل الرضيع، كالمغص والانتفاخ، إلا أن الحليب الطبيعي للأم يساعد الطفل على النمو بمعدل طبيعى، كما يقلل من الانتفاخات والغازات التى يمكن أن يعانى منها الطفل الرضيع.
  5. من الفوائد المعنوية التي يستمدها الطفل من الحليب الطبيعي للأم و من الرضاعة هى تقوية الروابط بين الطفل والأم، إذ ينمو لدى الطفل الشعور بالأمان والحنان تجاه أمه، الأمر الذى يعزز من حب الطفل الرضيع للأم.

     

    تجربة تسوقية فريدة في بزورة.كوم



أطعمة تضاعف حليب الأم

أثبتت الدراسات العلمية أن الطفل يتأثر بحالة الأم بصفة عامة، وبصفة خاصة حالتها النفسية و الجسدية و الصحية، ولا يتعلق الأمر فقط عند ولادته، بل إن الطفل يتأثر بأمه وهو لا يزال فى الرحم لم يولد بعد.

لذلك يجب على الأم أن تهتم بنفسها كثيراً قبل الولادة، وتعمل على البعد عن القلق و التوتر و كل ما يؤدى لاضطراب نفسي، وعليها الاهتمام بنظامها الغذائي وصحتها الجسدية، الأمر الذي يعود بالنفع على صحة طفلها الرضيع وعلى نموه.

لذلك فإن هناك بعض الأطعمة التى يؤدى تناولها إلى تضاعف فائدة حليب الأم بشكل كبير، الأمر الذى يساعد الطفل على النمو بصورة أفضل، وتضمن تلك الأطعمة الآتي :


الماء والمشروبات الطبيعية

الماء هو الغذاء الأساسي للإنسان، فلابد يمكن لأحد أن يعيش بدون الحصول على القدر الكافي من المياه، لذلك تساعد المياه والمشروبات الطبيعة الأم فى الحصول على السكريات والطاقة اللازمة لعملية الرضاعة وإدرار الحليب.

وذلك لما تحتويه المياه والمشروبات على العناصر التى تساعد على مضاعفة الحليب وفوائده، مثل فيتامين ألف ومعادن أخرى كالكالسيوم والحديد وغيرها، فيجب أن تحرص الأم يومياً على تناول ما لا يقل عن 8 أكواب من المياه.


الشوفان

يعتبر الشوفان من المواد الغذائية الأساسية التي تُنصح الأم بتناولها، حيث أنه يساعد على انتاج هرمون الأكسيتوسين، والذى يساعد على مضاعفة هرمون حليب الثدي، كما أنه يحتوى على العديد من البروتينات والفيتامينات والمعادن الأخرى.

يساعد الشوفان على تقليل نسبة الكوليسترول فى الدم، وضبط ضغط الدم، والتحسين من عملية الهضم، الأمر الذي يساعد على تقليل نسبة الإمساك، كما يمكن أن يتناوله بمفرده أو على بعض الأطعمة الأخرى التي تتناولها الأم في يومها الطبيعى.


السبانخ

تحتوى السبانخ على العديد من الفيتامينات والبروتينات وحمض الفوليك، كما يحتوي على الفيتواستروجين، والذى يعمل على تقوية أنسجة الثدى، الأمر الذي يعود بالنفع على كمية الحليب التي يدرها صدر الأم.

بالإضافة إلى أن السبانخ تحتوى على الحديد والكالسيوم، وعدة عناصر أخرى من شأنها أن تزيد من قوة وفاعلية حليب الأم على الطفل، لذلك ينصح بتناولها قبل الولادة وبعدها أيضا.


المكسرات

قد تشعر الأم بالجوع خلال يومها الطبيعى، ومن أفضل الأطعمة التى يمكن أن تشعرها بالشبع نسبياً هى المكسرات، فهى تحتوى على العديد من البروتينات والمعادن التي تعمل على تسلية الأم وضبط مزاجها وحالتها النفسية.

الأمر الذى يعود بالنفع حيال حليب الأم، حيث تحتوى المكسرات على مضادات للأكسدة والدهون الجيدة للجسم، مما يضاعف فائدة حليب الأم، وتعتبر المكسرات النيئة أو الغير مملحة هى الأفضل لمضاعفة فائدة حليب الأم و زيادته.


الجزر

يعتبر مصدراً صحياً للكربوهيدرات، كما يحتوى على العديد من الفيتامينات، ولعل أهمها هو فيتامين ألف، و يحتوي على البوتاسيوم الذى يساعد الأم على مضاعفة فائدة حليبها، بجانب نقصان وزنها الذي زاد نتيجة للحمل والولادة.


البقوليات

تعتبر البقوليات سلاح ذو حدين بالنسبة للأم وطفلها، حيث أن تناول البقوليات مثل الفول والعدس والحمص يساعد الأم على زيادة الحليب فى الثدى، حيث تحتوى تلك الأطعمة على حمض تريبتوفان، الذي يساعد على زيادة الحليب ومضاعفة فائدته.

ولكن على الرغم من ذلك فإن ليس من المحبذ الإكثار منها، لأنها قد تؤدى إلى بعض الأضرار التى تصيب الطفل مثل الغازات والانتفاخات، الأمر الذى يؤثر على الطفل وحالته الصحية سلباً.


الأعشاب الطبيعية

ينصح الطبيب الأم بتناول الأعشاب الطبيعية لما لها من فوائد كبيرة فى زيادة حليب الأم ومضاعفة فائدته للطفل الرضيع، وعلى سبيل تلك الأعشاب : اليانسون والنعناع والكمون والكراوية والكركم والبابونج والحلبة والريحان والشعير.

 

بذور السمسم

تعد إحدى الوصفات الشعبية التى تستخدمها الأم لزيادة حليبها ومضاعفة فائدته، نظراً لما تحتويه من بروتينات وسعرات حرارية، فلا يكفى تناول بعض البذور الموجودة فى الخبز، بل عليها تناول أيضاً بضعة حبات من السمسم أو الحلاوة الطحينية، لكن دون الإسراف فيها تجنبا لزيادة الوزن.


الثوم

أثبتت بعض الدراسات قدرة الثوم على زيادة حليب الأم ومضاعفته، وعلى الرغم من أن طحنه وإضافته للطعام يعطى نكهة ومذاق له، إلا أنه يساعد على الطفل فى عملية النمو، كما يحمي الأم من بعض الأضرار الخطيرة مثل سرطان الثدى.


الخميرة

يفضل تناول الأطعمة التى تحتاج الخميرة ضمن إحدى مكوناتها، حيث تحتوي الخميرة على العديد من الفيتامينات والمعادن المفيدة للأمهات المرضعات، إذ تسهم فى زيادة لبن الأم، وتساعد على مضاعفة فائدته، مما يفيد الطفل فى عملية النمو.

 

 

شاركينا برأيك...

يرجى ملاحظة أنه يجب المراجعة و الموافقة على التعليقات قبل نشرها


العودة إلى أعلى الصفحة