خصم 15% على الطلبات بقيمة 400 ريال او أكثر
0328 030 56 966+

أسباب و علاج خوف الأطفال من الاستحمام | خطوات سهلة و بسيطة لحمام آمن و ممتع لطفلك

بواسطة Bzoora Store
0 التعليقات
أسباب و علاج خوف الأطفال من الاستحمام | خطوات سهلة و بسيطة لحمام آمن و ممتع لطفلك

اذا كان طفلك يخشى الاستحمام اعلمي أنك لست وحدك! العديد من الأمهات يعانين من هذا الأمر.

لكن كيف يمكن مواجهة هذا الأمر؟ لا يعتبر العقاب البدني أو حتى العقاب بالحرمان من اللعب وغيرها من الإجراءات العصبية التي يتخذها الأباء لإجبار أبنائهم على الاستحمام عملي على الإطلاق. بل يمكن القيام بالعديد من الإجراءات التي تكفل للأبناء استحمام هادئ بدون خوف.

ونستعرض معكم من خلال هذا المقال مجموعة من الحيل الذكية والهادئة التي يمكن من  خلالها القضاء على هذه المشكلة تماماً بدون الوصول الى أي اجراءات عقابية.

ويعتمد هذا التقرير بدرجة كبيرة على دراسة عدد كبير من الأسباب النفسية والواقعية التي تخيف قطاع كبير من الأطفال من الاستحمام. وبمجرد معالجة هذه الأسباب يشعر الطفل بالأمان ويقبل على الاستحمام بقدر كبير من المتعة والشغف.

 

 

اصطحاب الالعاب المخصصة للماء

من الأمور الهامة التي ننصح بها الأهل هي اصطحاب الألعاب المفضلة للأطفال الى حوض الاستحمام لزيادة تشجيعهم على الحصول على الحمام.

ويمكن أيضاً شراء العاب مخصصة للماء مثل رجل الماء السابح والذي يمكن جعله يعوم في الماء ما يشتت ذهن الطفل عن الشعور بالخوف من الحصول على دش هادئ

ويمكن الحفاظ على الألعاب الخاصة بالاستحمام في مكان قريب من حوض الاستحمام وعدم السماح للطفل باللعب بها في الوقت العادي ما يجعل العقل الباطن للطفل يريد الذهاب الى الحمام للعب بألعابه المفضلة التي لا تخرج الا وقت الاستحمام.

وبمشاركة الأب والأم بممارسة الألعاب المفضلة للطفل اثناء الاستحمام تزيد المتعة ويصل الطفل لمرحلة يريد فيها الدخول الى الحمام للقيام بألعابه المفضلة في حوض الاستحمام.

ولا يقتصر الأمر على الألعاب المادية فحسب بل يمكن تخصيص انشطة معينة لفترة الاستحمام أو حتى قراءة قصة معينة للطفل من اجل مساعدته على الشعور بالراحة والأمان اثناء الاستحمام.

ومع تخصيص العاب معينة أو مجموعة قصصية معينة لروايتها في فترة الحمام سيشعر الطفل بالمزيد من الرغبة في الدخول للاستحمام من أجل الحصول على كل ما يحبه ويعتبر هذا الأسلوب في التربية من الأساليب المعروفة باسم "التربية بالترغيب" وهو أسلوب تعليمي قائم على تحبيب وتعويد الطفل على عادات معينة من خلال ربطها بنوع معين من المكافأة.

 

تجربة تسوقية فريدة في بزورة.كوم

 

 

 

زيادة شعور الطفل بالامان في حوض الاستحمام

لفهم خوف الطفل من الاستحمام يجب أن نفهم الأسباب التي تجعل الطفل خائف من التوجه للحمام. ومن هذه الأسباب خوف الطفل من السقوط في حوض الاستحمام.

ويجب هنا أن يقوم الأهل بتأمين حوض الاستحمام بشكل كامل لضمان عدم سقوط الطفل في حوض الاستحمام وشعوره بالأمان التام.

ويمكن شراء بعض الأدوات التي تساعد على تأمين الحمام مثل المشايات المخصصة للماء والتي تمنع الطفل من الانزلاق اثناء الاستحمام. أو مساكات الأيدي التي يمكن تثبيتها بجوار الحوض وتمكن الطفل من الأمساك بها لتساعده على النهوض من حوض الاستحمام بأمان.

وقد يأتي خوف الطفل من الاستحمام نتيجة خبرة سيئة سابقة له مثل التعرض للوقوع في الحوض او الإصابة بنزلة برد بعد خروجه من الحمام لذلك يجب أن يفهم الاهل جيدا الأمور التي تخيف أطفالهم من الاستحمام ويقوموا بمعالجتها وبالتالي يقبل الطفل على الاستحمام بدون اثارة الكثير من المشكلات.

ومع شعور الطفل بالأمان أثناء الاستحمام يقل خوفه ويصبح أكثر اقبالاً على الحصول على حمام سعيد بدون بكاء أو خوف من الانزلاق في الحوض.

 

 

استخدام ادوات استحمام مخصصة للاطفال

لازلنا مع العوامل التي تجعل الطفل يكره الاستحمام. ومن بين هذه العوامل استعمال منظفات شعر تسبب البكاء للطفل نتيجة كونها غير مخصصة لاستخدام الأطفال.

ويمكن من خلال استخدام شامبو وبلسم مخصص للأطفال ولا يسبب البكاء أو الحرقة بالعين أن يشعر الطفل بالاستمتاع أثناء الاستحمام.

أيضا تلعب أدوات الاستحمام المخصصة للأطفال دوراً نفسياً كبيراً في شعور الطفل أن الحمام مهيأ خصيصاً له ما يساعد على زيادة شعوره بالأمان ورغبته في الحصول على حمام معد خصيصاً له. ويساعد هذا الأمر الفتيات بشكل اكبر على عدم الخوف من الحمام نتيجة شعورهن بأن المكان معد خصيصاً لهن وهو أمر يقوي من نفسية الفتيات ورغبتهن في الحصول على الحمام بسهولة ويسر ودون اجبار من الآباء.

ومع تخصيص مكان بجوار حوض الاستحمام لهذه الأدوات يربط الطفل بين الأدوات المخصصة له وبين الحصول على حمام. وفي كل مرة يدخل فيها الطفل للحصول على حمام سيكون سعيداً لأنه سيقوم باستخدام الأدوات التي تم تخصيصها في الاستحمام.

أما اذا كان الأهل في مرحلة تصميم المنزل أو لديهم القدرة على تغيير حوض الاستحمام يمكن لهم اختيار شكل حوض مخصص للأطفال ما يساعد على زيادة رغبتهم في الاستحمام بهدوء وبدون اثارة العديد من المشكلات المرتبطة عادة بالحصول على استحمام جيد.

 

 

تمشيط شعر الاطفال بعد الاستحمام

على الرغم من أنها خطوة بسيطة إلا أن لها مفعول السحر على شعور الطفل بالراحة بعد الحصول على الحمام. حيث يساعد تمشيط الشعر بشكل سليم على زيادة تدفق الدم في الرأس ومن ثم شعور الطفل بالدفء بعد الحصول على الحمام الخاص به.

وبالنسبة للفتيات فان استخدام أدوات تصفيف شعر مخصصة للفتيات مع رسومات خاصة عليها يساعد على شعور الفتاة بالراحة والاقبال على الحمام من اجل استخدام الأدوات التي تم اعدادها خصيصا لهاً.

ويقول خبراء التربية الحديثة أن تمشيط الشعر بعد الاستحمام يساعد على ارسال رسالة نفسية للأطفال بشعورهم بالأمان وأن الأم بجوارهم وتقوم بالعناية بهم. ما يساعد على تهيئة الأطفال للحمام وشعورهم بالأمان طوال فترة الاستحمام وبعدها.

وكثيراً ما يحظى الأطفال بغفوة مؤقتة أو حتى نوم طويل هادئ بعد الاستحمام نتيجة شعورهم بالأمان المتزامن – والمتزايد أيضاً – مع تمشيط الشعر.

ويجب أن تحرص الأم عند تنظيف الأبناء على عدم مضايقة الأطفال أو التعامل معهم بقوة زائدة حتى لا يشعر الأطفال بالخوف من الاستحمام والتنظيف المصاحب له. كما يجب التغاضي عن أي أمور خاطئة يقوم بها الطفل أثناء الاستحمام خاصة اذا كانت لا تهدد أمانه مثل القيام بسكب بعض الماء خارج الحوض على سبيل المثال.

 

تجربة تسوقية فريدة في بزورة.كوم

 

 

 

تدفئة الطفل بعد الحمام

من الأسباب الهامة التي تجعل عدد كبير من الأطفال يخاف من الاستحمام هو الشعور بالبرد بعد الحصول على الحمام.

لذلك يجب على الأهل تهيئة الجو العام ليكون أكثر دفئاً للأطفال بعد الحصول على الحمام. اما من خلال ضبط مكيف الهواء لتقديم هواء دافئ للطفل بعد الاستحمام أو من خلال زيادة قطع الملابس التي يرتديها الطفل بعد الحمام من أجل المزيد من الشعور بالدفء.

لكن يجب هنا أن نهمس للأم بنصيحة جعل الهواء في الغرفة التي تستقبل الطفل بعد الحمام قريباً من الجو العام للمنزل حتى لا يتعرض الطفل لنزلات البرد والتي تكون شائعة بعد الحصول على حمام خاصة في حالات انخفاض درجة الحرارة في فصل الشتاء.

وبالحديث عن فصل الشتاء فانه من المفضل أن يحصل الطفل على حمام في الفترة الصباحية في أيام الشتاء لتجنب الشعور بالبرد أو أن يصيب الطفل نزلة برد نتيجة عدم التناسق بين جو الحمام وبين الجو العام في الغرفة.

 

 

استخدام اضاءة خفيفة

وتعتبر الأسباب النفسية هي الأهم في خوف الأطفال من الاستحمام. لذلك تساعد الإضاءة الخفيفة على شعور الأطفال بالراحة النفسية أثناء الاستحمام ما يزيد من الشعور النفسي الإيجابي ناحية الحمام والحصول على استحمام هادئ وفعال في نفس الوقت.

 

 

الاستماع للطفل

وإذا كان الطفل في مرحلة عمرية تسمح بالحديث معه فانه من المفضل أن يجري الأهل حواراً مع الطفل حول الأسباب الحقيقية التي تمنعه أو تخيفه من الحصول على حمام.

ويخطئ الكثير من الأهل بعدم فتح حوار فعال مع الطفل والاتجاه للخطوات العقابية على الفور على الرغم من أن فتح الحوار يعتبر من الأمور السهلة والتي يمكن من خلالها تذليل العديد من العقبات أمام الأهل من أجل تقديم حمام أفضل لاطفالهم.

ومن الأسباب التي يطرحها الأبناء حول خوفهم من الحمام هو بعض الحكايات الخرافية التي يحكيها البعض للأبناء حول وجود أشباح في الحمام وما الى ذلك من قصص خيالية مرعبة قد تتسبب بشعور الأطفال بالخوف من دخول الحمام للاستحمام.

ويحكي بعض الأطفال الآخرين من خوفهم من الغرق أو التعثر أثناء الحصول على حمام ما يجعل الأهل يجلسون مع الطفل أثناء استحمامه ما يساعد على عدم شعوره بالخوف وزيادة شعوره بالاطمئنان.

 

 

كان هذا موضوعنا عن فوبيا الاستحمام لدى بعض الأطفال. نرجو منكم مشاركة المقال مع كل أم تعاني من هذه المشكلة مع أطفالها من أجل تعليمها بعض الحيل البسيطة التي يمكن من خلالها الاستمتاع بحمام هادئ بعيداً عن أي خوف أو مشكلات ليس لها أي داع.

 

 

by Bzoora Store

اكتبي تعليقاً

اتركي تعليقك...


يرجى ملاحظة أنه يجب الموافقة على التعليقات قبل نشرها

إنستاجرام

تابعينا

النشرة البريدية